الرئيسية >> الأخبار >> الأخبار العاجلة >> وزارة الداخلية تنعي الرئيس المجاهد صالح الصماد

وزارة الداخلية تنعي الرئيس المجاهد صالح الصماد

نعت وزارة الداخلية الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى، الذي ارتقت روحه إلى بارئها شهيداً إثر استهداف طيران العدوان الأمريكي السعودي لسيارته في مدينة الحديدة الخميس الماضي.

و فيما يلي نص بيان النعي :

الحمد لله القائل : ” وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ ” والقائل “إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَىٰ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ” والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله الطاهرين .

بكل اعتزاز و افتخار وبنفوس مفعمة بالصبر والصمود وأفئدة تنبض بالرضا وتلهج لله بالشكر والثناء، تنعي وزارة الداخلية قيادة وضباط وصف ضباط وجنود، للشعب اليمني وللأمة الإسلامية جمعاء ولكل أحرار العالم استشهاد المجاهد العظيم رئيس المجلس السياسي الأعلى الرئيس صالح علي الصماد، الذي نال الشهادة وهو على درب الجهاد باذلاً في سبيل الله ومن أجل عزة وكرامة هذا الوطن روحه الطاهرة ، بعد أن سخّر حياته في ميادين الجهاد والبناء، وقد عرفه الشعب اليمني رئيسا وأخا يعمل على رفع معاناة الشعب وترسيخ قواعد النظام والعدل في أقسى الظروف وأشد الصعاب.

ووزارة الداخلية إذ تنعي الشهيد الرئيس الصماد و تقدم المواساة لأسرته وللشعب اليمني، يجدد منتسبوها العهد لله ولقائد الثورة وللشعب اليمني على المضي في الدرب الذي سار عليه الشهيد الصماد ورسم معالمه كل شهداء الوطن بدمائهم أوفياء على تضحياتهم.

كما يجدد منتسبو وزارة الداخلية دعوتهم للشعب اليمني إلى رفد الجبهات بالمال والسلاح والرجال، والاستبسال في مواجهة هذا العدوان الأمريكي السعودي الصهيوني، مؤكدين أن هذا الطريق الوحيدة لإيقاف العدوان الهمجي على بلادنا والأخذ بالثأر لشهدائنا.

نسأل الله الرحمة للشهيد صالح الصماد ولكل الشهداء والشفاء العاجل للجرحى والخلاص القريب للأسرى والنصر المبين لشعبنا اليمني المظلوم.

شاهد أيضاً

هام

الممثل المقيم لـ #الأمم_المتحدة في #اليمن لوسائل الإعلام خلال زيارتها لجرحى #مجزرة_طلاب_ضحيان: المهم جداً للأمم ...