إيران: لن نسمح بالاعتداء على سيادتنا

وكالات | 22 يونيو |

: أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سيد عباس موسوي، اليوم السبت، أن إيران لن تسمح بالاعتداء على سيادتها بغض النظر عن أي قرار أمريكي.

وأشار موسوي في تصريح لوكالة “تسنيم” إلى مواقف ترامب من إسقاط طائرة تجسس أمريكية من قبل حرس الثورة الإيراني قائلاً، بغض النظر عن أي قرار يتخذوه فلن نسمح بالاعتداء على سيادة الجمهورية الإسلامية ومستعدون لمواجهة أي تهديد لسيادة الجمهورية.

وأضاف، أن قراراتنا ليست مرتبطة بقرارات أمريكا وسنواجه الاعتداء سواء كان تهديداً أم لا.

إلى ذلك أشار موسوي إلى ظروف تنفيذ المرحلة الثانية من التعهدات في الاتفاق النووي، قائلاً: إن هذا الأمر مرتبط بتعهدات الطرف المقابل في الاتفاق ومساعيهم، لكن إذا رأينا بـأن هذه المساعي كانت مثل تصريحاتهم السابقة فإن إيران ستخطو خطوتها الثانية بقوة.

وأضاف، عندما انسحب ترامب من الاتفاق النووي طلب الأعضاء المتبقون في الاتفاق النووي من الإدارة الأمريكية البقاء في الاتفاق وقالوا إنهم سيعملون بتعهداتهم بينما لم يتمكنوا طيلة العام الماضي أو لم يريدوا الالتزام بتعهداتهم.

وتابع، في حال عدم مضي الأعضاء المتبقون في الاتفاق النووي بخطوة قوية وملموسة خلال المهلة المتبقية في تنفيذ التعهدات التي كان يجب أن يقوموا بها، فإن خطوة إيران ستكون خطوة قانونية في إطار الاتفاق، والمادتان 26 و36 نصتا على أنه إذا لم يلتزم أحد الأطراف بتعهداته فإن الطرف المقابل يمكن أن يقوم ببعض الإجراءات ونحن قررنا العمل في إطار الاتفاق النووي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com