الكهرباء : تحالف العدوان مستمر في احتجاز سفينة لمازوت كهرباء الحديدة

حذر مصدر مسئول في وزارة الكهرباء من مغبة استمرار تحالف العدوان في احتجاز ناقلة النفط MAIRA التي تحمل 16 ألف طن من المازوت والديزل الخاص بكهرباء الحديدة.
ولفت المصدر إلى أن احتجاز الناقلة بطريقة تعسفي وغير مبرر عدى التعمد المباشر في معاقبة المدنيين في الحديدة، رغم إن السفينة إجبرت على تنفيذ جميع الإجراءات التي يفرضها تحالف العدوان على دخول السفن إلى ميناء الحديدة، ومنحت تصريح من الأمم المتحدة.
وأكد أن احتجاز قوى العدوان لناقلة المازوت والديزل، سيفاقم من معاناة المواطنين في الحديدة نتيجة انقطاع الكهرباء مشيرا إلى أن كمية المازوت المتبقية حاليا في الحديدة قليلة جدا ويمكن أن ينطفأ الكهرباء في أي وقت.
وحمل تحالف العدوان مسؤولية تفاقم معاناة المدنيين في المحافظة جراء التعرض بشكل مستمر لسفن النفط الخاصة بمولدات الكهرباء في الحديدة التي تشهد موجة حر مرتفعة ومعاناة المواطنين لا سيما شريحة الأطفال والنساء والمرضى.
ودعا الأمم المتحدة للتدخل للإفراج على الناقلة التي تحمل تصريح منها من معاناة المدنيين والضغط على تحالف العدوان لدخول السفينة والعمل دون تكرار هذه الممارسات مستقبلا.
كما دعا وسائل الإعلام والناشطين الإعلاميين والمنظمات الحقوقية لإثارة وتبني موضوع احتجاز ناقلة النفط عبر المنصات الإعلامية والحقوقية لما من شأن سرعة رفع الحجز عن السفينة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com