أخبار عاجلة
الرئيسية >> الأخبار >> بيان لقاء علماء اليمن الموسع تحت شعار(مسئولية العلماء في مواجهة مجازر العدوان واستمرار الحصار)

بيان لقاء علماء اليمن الموسع تحت شعار(مسئولية العلماء في مواجهة مجازر العدوان واستمرار الحصار)

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
البيان الختامي للقاء علماء اليمن الموسع تحت شعار(مسئولية العلماء في مواجهة مجازر العدوان واستمرار الحصار)
الحمدلله القائل ﴿وَإِذَ أَخَذَ اللهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلاَ تَكْتُمُونَهُ﴾ [آل عمران:187] والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين القائل «المسلم اخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه ولا يحقره بحسب امرء من الشر أن يحقر أخاه المسلم » والقائل «ما من امرئ يخذل امرءاً مسلم في موطن ينتقص فيه من عرضه, وينتهك فيه من حرمته, إلا خذله الله تعالى في موطن يحب فيه نصرته ، وما من أحد ينصر مسلماً في موطن ينتقص فيه من عرضه, وينتهك فيه من حرمته, إلا نصره الله في موطن يحب فيه نصرته » أمَّا بعد .. فنزولًا عند أمر الله القائل ﴿وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُون﴾[آل عمران:104] والقائل ﴿وَالْعَصْر * إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْر* إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْر﴾[العصر:3] ونظراً لما يشهده الشعب اليمني من تصعيد كبير ومجازر مروعة في حق الأبرياء والطفولة ابتداءً بمجزرة بني حوات جوار مطار صنعاء في أول يوم من العدوان ومروراً بمجازر المخا وسنبان ومستبا والزيدية والقاعة الكبرى وبني قيس و غيرها الكثير من المجازر وصولًا إلى مجزرة سوق السمك ومستشفى الثورة في الحديدة والمجزرة البشعة والمروعة بحق الطفولة في ضحيان في محافظة صعدة التي راح ضحيتها أكثر من 130 بين شهيد وجريح جلّهم من الأطفال، وكذلك مجزرة الدريهمي بالحديدة وحيران بحجة ولعلها لن تكون الأخيرة في ظل غطرسة العدوان والصمت الدولي وبيع القيم والأخلاق والتخلي عن شريعة الإسلام والمبادئ الإنسانية والهروب من الواقع والتنصل عن المسؤولية من كثير ممن يدعي الإسلام والحرية وينادي ظاهرا بالعدالة وحقوق الإنسان بدأ بأهل العلم الساكتين ومروراً بالمنظمات الحقوقية والإنسانية وانتهاء بمجلس الأمن والأمم المتحدة، والعالمُ أجمع إلا من رحم الله يتفرج مكتوف الايدي على كل هذه المجازر البشعة التي يرتكبها تحالف العدوان الأمريكي الصهيوني البريطاني السعودي الإمارتي ومن تحالف معهم ضد أبناء الشعب اليمني والحصار المطبق جواً وبراً وبحراً مما أدى إلى التضييق على الشعب اليمني في معيشته وأسهم إسهاما مباشراً في ارتفاع سعر الصرف وغلاء المعيشة وانقطاع المرتبات وموت كثير من الحالات المرضية المزمنة وغير المزمنة نتيجة الحصار وقلة الدواء وعدم التمكن من السفر بها للعلاج في الخارج , كل هذه الجرائم والمجازر والحصار والتضييق والعدوان بغية تركيع الشعب اليمني لغير الله واحتلال ارضه ونهب خيراته وثرواته واستعباد شعبه لهذا كله ولغيره من الاسباب اجتمع علماء اليمن تحت شعار (مسؤولية العلماء أمام مجازر العدوان وتضييق الحصار ) وخرجوا بالآتي:
أولًا: يدين علماء اليمن بأشد العبارات كل المجازر البشعة والمروعة التي ارتكبها ويرتكبها تحالف العدوان المتمثل بأمريكا و السعودية والامارات وحلفائهم بحق الشعب اليمني لاكثر من ثلاث سنوات والتي كان من آخرها مجزرة الطفولة بضحيان ومستشفى الثورة وسوق السمك بالحديدة .
ثانيًا: يدين علماء اليمن ويرفضون استمرار العدوان في فرض الحصار على الشعب اليمني وإمعانه في زيادة معانات الشعب والتسبب المباشر بغلاء المعيشة وارتفاع سعر الصرف.
ثالثًا: يستنكر علماء اليمن الصمت الدولي سيما منظمات حقوق الانسان والمؤسسات العلمائية وعدم قيام مجلس الامن والأمم المتحدة بإدانة العدوان واصدار قرار بإيقاف الحرب ويحملونهم مسؤولية الصمت إزاء هذه الجرائم الفضيعة

شاهد أيضاً

عاااجل

قصف صاروخي ومدفعي يدك تجمعات مرتزقة الجيش السعودي في صحراء البقع وتبة القيادة ومنطقة الصوح ...